Organic Cotton Industry

تصنيع القطن العضوي

تصنيع القطن العضوي

تتوفر العديد من أنواع القطن المستخدم في تصنيع الأقمشة، ولكن إذا كنت معني بأن ما تشتريه قد تم زراعته بطريقة سليمة آمنه حقاً فإن خيارك الأفضل هو القطن العضوي، حيث أن النظام العضوي هو النظام الوحيد الذي يستبدل المواد السامة للبيئة بمواد أفضل للبيئة ولك. 

يزرع القطن العضوي باستخدام طرق ومواد ذات تأثير منخفض على البيئة، فهذه الطرق تعمل على تجديد خصوبة التربة والحفاظ عليها، وتحظر استخدام المبيدات، والأسمدة الصناعية السامة، بالإضافة الى منع التعديل الوراثي أو استخدام البذور المعدلة وراثياً، ويتم تصنيع القطن العضوي في خمسة مراحل تبدأ من الزراعة وتنتهي بقماش جاهز للاستخدام كملابس أو ألعاب أو غيرها. 

ولا يقتصر قول العضوي فقط على مرحلة الزراعة حتى وصوله للمصنع، ولكن أيضاً القطن العضوي الذي يحصل على شهادة (GOTS) يضمن لك تصنيع آمن بيئياً واجتماعياً. 

مراحل التصنيع: 

التخطيط والنمو

يزرع القطن في الحقول الخضراء في المناطق الاستوائية، لأن الهدف هو محصول عضوي فيتم التخطيط للعملية كاملة من قبل البدء بالزراعة، حيث يتم اختيار التربة المناسبة الصحية فلا ينظر لها فقط على أنها وسيلة نمو بل على أنها نظام حي. يقوم المزارعون بإزالة الأعشاب والحشائش التي قد تتعارض مع نمو القطن أو تتنافس معه في استهلاك المغذيات كالماء وأشعة الشمس. 

يليها زراعة بذور القطن في التربة، ويتم سقايتها بالمطر، خلال أسبوع تكون قد تكونت الشتلات، وخلال ستة أسابيع تقريباً تكون قد تكونت زهرة القطن، ثم يتم انتقاء الكرات القطنية من قبل المزارعين يدوياً وتنتقل للمرحلة التي تليها. 


حلج القطن 

عملية تحويل كرات القطن الى ألياف، فبعد انتقاء الكرات القطنية، يتم نقلها بالشاحنات الى مصنع الحلج، ويتم وضعها في آلة الحلج التي تقوم بفصل ألياف القطن عن البذور، وأيضاً يتم فيها ازالة الأوساخ والسيقان والأوراق. 

وبعد الانتهاء من الفصل والتنظيف، تجمع البذور لاستخدامها في زراعة القطن في السنة التالية، وأيضاً يستخدم جزء منها في صناعة زيت بذور القطن.


غزل القطن 

عملية تحويل الألياف الى خيوط، ويتم فيها تنظيف القطن جيداً، ثم تمشيطه بواسطة الآلآت لينتج لدينا بكرة غزل محكمة. 

بمجرد الانتهاء من هذه المرحلة يتم نقل هذه البكرات الى مصانع الصباغة. 


 

الصباغة 

في عمليات التصنيع للقطن العادي يتم استخدام كميات كبيرة جداً من المواد الكيميائية الضارة، وهذه المواد تستمر في سميتها لفترة طويلة بعد التصنيع.

وهُنا لإنتاج نسيج عضوي بالكامل، يتم استخدام صبغات طبيعية مثل الشمندر والكركم. بعد هذه المرحلة يصبح القطن جاهز لتصميم الملابس أو الألعاب أو غيرها. 


الصناعة 

وهنا يتم توزيع الأنسجة الجاهزة للاستخدام على مصانع تصنيع الملابس والأقمشة والألعاب. 

خلال كل العمليات التي يمر بها القطن العضوي، يتم استبعاد أي استخدام للمنتجات الكيميائية، والمبيدات، والمصنوعات التي تؤثر سلباً على أي عامل، أو على البيئة. وتكلف عملية التصنيع هذه مبالغ أكثر من تصنيع القطن التقليدي، بالإضافة لمخاطرة أي شركة حاصلة على شهادة مصدقة لتصنيع القطن العضوي باستخدامها أي من هذه المنتجات، مما يلحق الضرر الكبير لها.